تخطط المملكة العربية السعودية لإنفاق 296.5 مليار دولار في عام 2023

تخطط المملكة العربية السعودية لإنفاق إجمالي قدره 1.114 تريليون ريال (296.5 مليار دولار) وإجمالي الإيرادات 1.123 تريليون ريال (298.9 مليار دولار) في السنة المالية 2023 ، وفقًا للبيان المسبق – الميزانية التي نشرتها وزارة المالية.

ويقدر البيان وجود فائض 9 مليارات ريال بنسبة 0.2٪ من إجمالي الناتج المحلي مع استمرار العمل على زيادة كفاءة وفعالية الإنفاق وضبط الميزانية ، بحسب تقرير للوكالة بالصحافة السعودية.

كما ستواصل المملكة جهودها لتعزيز وضع ميزانيتها وتنفيذ الإصلاحات الاقتصادية والمالية وتحقيق أهداف رؤية 2030 وبرامجها ومبادراتها ومشاريعها الكبرى. كما سيعمل على تعزيز نمو الاستثمارات المحلية من خلال إقامة شراكات مع القطاع الخاص ، بحسب البيان الصحفي.

يعكس البيان التمهيدي للموازنة للسنة المالية 2023 التقدم المحرز في تنفيذ البرامج والمشاريع التي تدعم النمو الاقتصادي والتنويع ، وتحسين الخدمات العامة ، وتعزيز برامج الحماية الاجتماعية والأنظمة الصحية. الحماية الاجتماعية ، مع الحفاظ على المكاسب التي تحققت في السنوات السابقة في المالية العامة .

سلط وزير المالية محمد بن عبدالله الجدعان الضوء على تطور هيكل المالية العامة في المملكة خلال السنوات القليلة الماضية ، حيث تمكنت الحكومة من تحقيق الهدف الرئيسي للإصلاحات المالية في مرحلتها الأولى في إطار برنامج الموازنة المتوازنة ، والذي استهدف للسيطرة على معدلات العجز المرتفعة من أجل تحقيق موازنة متوازنة على المدى المتوسط.

انطلقت المرحلة الثانية من الإصلاح المالي تحت مسمى برنامج الاستدامة المالية ، والذي يهدف على المدى المتوسط ​​والطويل إلى الحفاظ على مؤشرات مالية مستدامة ، من خلال مستويات إنفاق مستقرة ، وموجهة نحو الإنفاق الاستراتيجي الذي يدعم التغيير.هيكل الاقتصاد لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 وضمن إطار يضمن الحفاظ على مستويات مستدامة للدين العام واحتياطيات الدولة.

READ  أسعار الدولار تتراجع أمام الجنيه المصري

وأضاف أنه على الرغم من المخاوف والأزمات التي يشهدها العالم والتحديات المصاحبة لها وتأثيرها على التباطؤ الاقتصادي العالمي ، إلا أن تراجع معدلات النمو خلال الوباء كان محدودًا مقارنة بدول أخرى في العالم عام 2020 ، تلاه نمو إيجابي. 3.2٪ في عام 2021 ، ومعدل نمو مرتفع في النصف الأول من عام 2022 ، وهو الأعلى منذ أكثر من 10 سنوات.

وأشار إلى أن التوقعات الإيجابية للاقتصاد السعودي لعام 2023 تطيل أمد التطورات الإيجابية في الأداء الحقيقي خلال النصف الأول من عام 2022. وتشير التقديرات الأولية إلى نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 3.1٪ ، مدعوماً بنمو الناتج المحلي الإجمالي للأنشطة غير النفطية. استمرار القطاع الخاص في دفع عجلة النمو الاقتصادي.

Le ministre des Finances a expliqué que la reprise remarquable et attendue de l’économie du Royaume et la poursuite de la mise en œuvre des initiatives et des réformes structurelles au cours des dernières années conduiront à une amélioration de l’activité économique et assureront sa pérennité على المدى المتوسط.

وأوضح أن إجمالي الإيرادات سيصل إلى 1.205 تريليون ريال عام 2025 ، وسيصل الإنفاق إلى 1.134 تريليون ريال عام 2025.

وقال إن الفوائض المحتملة ستذهب لتعزيز الاحتياطيات الحكومية ودعم الصندوق الوطني.

You May Also Like

About the Author: Fajar Fahima

"هواة الإنترنت المتواضعين بشكل يثير الغضب. مثيري الشغب فخور. عاشق الويب. رجل أعمال. محامي الموسيقى الحائز على جوائز."

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *